/زراعة الشعر في تركيا
زراعة الشعر في تركيا 2018-01-28T16:12:03+00:00

زراعة الشعر في تركيا

دخلت تركيا عالم الحداثة من بوابته الاوسع واستطاعت ان تثبت قدرتها على مواكبة أهم التطورات وخاصة في المجال الطبي التجميلي لتكون الرائدة في عمليات زراعة الشعر والتجميل، و استطاعت في هذا المجال ان تبرهن على تميزها في حل مشكلة الصلع سواء كانت لأسباب وراثية او لأسباب أخرى وذلك لامتلاكها كوادر طبية متميزة و متمكنة و متدربة في الولايات المتحدة وذات كفاءة عالية، وأجهزة طبية حديثة و متطورة و تقنيات شديدة الدقة، لتضاهي بمراكزها كبرى المراكز المتواجدة في الدول الأوروبية و الأميركية، و هذا ما جعلها نقطة توجه للعديد من المستفيدين الذي بلغ عددهم ما يقارب 5000 شخص في كل شهر.<>

وننوه هنا إلى ضرورة اختيار المركز المناسب حيث أن ليست كافة المراكز على ذات السوية ونحن في بيوتي كلينك تركيا نقدم أعلى معايير الجودة الطبية ونمتلك الأطباء الأكثر خبرة في زراعة الشعر على مستوى العالم.

تواصل معنا الآن


لمحة عن عملية زراعة الشعر في تركيا

تعتمد عملية زراعة الشعر على نقل البصيلات الصحيحة والسليمة المتمركزة في أماكن من الشعر الكثيفة والغير آيلة للسقوط بسبب المورثات القوية التي تحملها (في مؤخرة فروة الرأس او جانبي الرأس) الى المناطق الفقيرة بالشعر، أما في حالة الصلع التام فيتم نقل البصيلات الصحيحة والسليمة من منطقة كثيفة بالشعر متواجدة في الجسم (كالذقن والصدر) وزراعتها في فروة الرأس، وبذلك تتم تغطية تلك المناطق بسبب البصيلات المتميزة بمقاومتها وقدرتها على إنهاء الصلع الوراثي لكلا الجنسين، بالإضافة الى عملية زراعة الحواجب، وعملية زراعة الذقن
هذه العملية تتم في مراكز زراعة الشعر في تركيا وتحت اشراف الكادر الطبي، حيث يتم تحضير المريض للعملية ضمن خطوات مدروسة وبعد اجراء الفحوصات والتحاليل اللازمة ومعرفة سبب تساقط الشعر لدى المريض، ومن ثم تحديد شكل النهائي للشعر وتحديد التقنية المتبعة والمنطقة المانحة، وبعدها يتم اجراء تخدير موضعي للمريض لانتزاع البصيلات من المنطقة المانحة وزرعها في المنطقة المصابة بالصلع.
هذه العملية تحتاج الى وقت ودقة ماهرة وعناية فائقة من قبل الطبيب والمريض.

لماذا زراعة الشعر في تركيا؟

واكبت تركيا عصر التطور و انخرطت بمفاهيم التكنولوجيا المتطورة و خاضت في بحور الطب لتبقى المتميزة و السباقة في أغلب المجالات الطبية و خاصة التجميلية منها و ذلك من خلال ترويجها لعمليات زراعة الشعر التي تكسب الشخص المتأثر اطلالة أفضل و ثقة أكبر من خلال استقطابها لأفضل التقنيات و تدريبها لأمهر الأطباء و انتقائها المتمرسين و الأكفاء و تمكينهم من استخدام التقنيات بجودة عالية و استحضارها لأجهزة متطورة حديثة و متميزة بدقتها و سرعتها لتمنح الشخص المتأثر راحة البال بالإضافة إلى منحه مظهر لائق و كاريزما قوية و عملية ناجحة مدى الحياة .

الأشخاص المؤهلين لاجراء عملية زراعة الشعر

  • الأشخاص الذين يعانون من صلع وراثي أو الذين يعانون من فقدان لشعرهم لاكثر من خمس سنوات.
  • الأشخاص الذين يتساقط شعرهم بكثرة دون توقف.
  • النساء اللواتي يعانين من الصلع الانثوي ويملكن منطقة مانحة مستقرة.
  • الأشخاص الذين تعرضوا لحوادث او حروق أفقدهم جزء من شعرهم.

الأشخاص الغير مؤهلين لإجراء عملية زراعة الشعر:

هنالك بعض الأشخاص الذين لن يستطيعوا اجراء مثل هذه العمليات وذلك بسبب اصابتهم ببعض الأمراض، ومن هذه الأمراض:

  • أمراض الجلد: مثل أمراض الثعلبة والذئبة والتهاب الجلد وسرطان الجلد.
  • الأمراض المزمنة: متل أمراض السكري والقلب والسرطان
  • أمراض الفشل الكلوي.

أسباب تساقط الشعر

أسباب تساقط الشعر لدى النساء:

  • يتساقط شعر النساء وفقا للجينات الوراثية، للشيخوخة أو انقطاع الطمث، الصدمات الناجمة عن الحوادث.
  • الافراط في استخدام المستحضرات الكيميائية مثل منظفات الشعر والصبغات.
  • أسلوب تصفيف الشعر.
  • فقر الدم: ان فقر الدم في الجسم يؤدي الى نقص في الحديد وبالتالي يسبب تساقط الشعر.
  • تكيس المبايض
  • اضطرابات الغدة الدرقية تؤدي الى تساقط الشعر.
  • الأمراض الجلدية كمرض الثعلبة والحزاز الجلدي والتهاب الجلد تؤدي أيضا الى تساقط الشعر.
  • مرض الذئبة الذي يصيب الجهاز المناعي.
  • الولادة: تتعرض النساء لفقد شعرهن بعد الولادة حيث أن الحمل يغير من توازن الهرمونات وبالتالي تؤدي الى تساقط الشعر.

أسباب تساقط الشعر لدى الرجال:

ان انحسار الشعر لدى الرجال هو امر شائع ونعزوه لأسباب عديدة ومنها:

  • بعض الرجال يعانون مما يسمى نمط الصلع الذكوري
  • نتيجة تعرض فروة الرأس لمرض الثعلبة
  • صلع وراثي يكون اما من ناحية اهل الام أو أهل الأب
  • زيادة في هرمون ديهدروتستوسترون الذي يضعف بصيلة الشعر ويسبب تساقطها
  • اضطرابات الغدة الدرقية.
  • نقص في الحديد
  • الاجهاد البدني
  • التهابات الجلد وأسباب أخرى.

الاختلاف بين الصلع عند الرجال و الصلع عند النساء:

ان عملية زراعة الشعر لدى النساء تعتمد على نقل الشعر من مناطق الشعر الكثيفة الى المناطق المصابة بالترقق، و ان نمط الصلع لدى النساء يختلف عما هو لدى الرجال، حيث ان المرأة تفقد شعرها في جميع أنحاء فروة الرأس، لذا فان تأثير العلاج قد يكون محدوداً و ذلك وفقا للمناطق المانحة المتوفرة في فروة الرأس، لذا فان الاختلاف بين الرجل و المرأة يكمن في توفر المناطق المانحة حيث أن المنطقة المانحة لدى الرجال من النادر جدا ان تتعرض للصلع بينما كل الأماكن في فروة رأس المرأة قد تتعرض للترقق أو لتساقط الشعر.

الخطوات المتبعة في زراعة الشعر في تركيا

ان هذه العملية تتم على مراحل متفقة بين المريض والطبيب وضمن برنامج تنظيمي يلبي احتياجات المريض وهذه المراحل هي:

  • استشارة الطبيب:

ابحث عن أفضل مكان لاجراء عملية زراعة الشعر في تركيا قبل القيام بأي خطوة نحو عملية زراعة الشعر يجب اختيار المركز الجيد الذي يحتوي على كوادر طبية مؤهلين وأطباء احتصاصين في مجال زراعة الشعر حيث يقوم الطبيب بتقديم الاستشارة الممكنة وذلك للتأكد أولاً من حاجة المريض الفعلية لإجراء مثل هذه العملية، يمكنكم الحصول على استشارة مجانية من مركز بيوتر كلينك تركيا.

تواصل معنا الآن


  • اجراء التحاليل والفحوصات اللازمة:

يتم اجراء الفحوصات اللازمة للتأكد من خلو المريض من الامراض المزمنة، ومن ثم يتم تحديد المنطقة المانحة من قبل الطبيب وقدرتها على إعطاء البصيلات الشعرية القوية والمتميزة بمقاومتها الوراثية وتحديد التقنية التي يحتاجها المريض ومن ثم يتم تحديد شكل الشعر الذي يناسب المريض.

  • الاستعداد للعملية:

بعد اختيار شكل الشعر الذي يلائم المريض سواء لفروة الرأس او للحواجب او للذقن ( لدى الرجال) يقوم الفريق الطبي بتحضير المريض للعملية من خلال الإجراءات المناسبة وفقاً للتقنية التي تم اختيارها، بعدها يتم تخدير المنطقة المرادة بمخدر موضعي.

  • اقتطاف البصيلات:

بعد ان يتم تحديد التقنية المتبعة وتخدير المنطقة المانحة يتم اقتطاف البصيلات ومن ثم اما يتم زراعتها مباشرة في المنطقة المصابة بالصلع وفقاُ لـ تقنية DHI أو يتم وضعها في سائل مغذي ليتم زراعتها لاحقاً وفقاً لـ تقنية ICE CRAFT

  • شق قنوات البصيلات:

هذه الخطوة تتضمن إجراء قنوات تكون بمثابة الجريب للبصيلات، وهي تحتاج إلى منتهى الدقة وشدة الملاحظة، حيث يقوم الطبيب المتخصص بإحداث ثقوب دقيقة في المناطق المصابة بالصلع والتي تم تحديدها مسبقا وتوجيهها بشكل يلائم نمو الشعر، إن هذه الثقوب هي القنوات التي سيتم فيها زرع البصيلات والتي ستشكل البيئة الحاضنة لها.

  • زرع البصيلات الشعرية:

انها المرحلة الأخيرة و الاهم في عملية زراعة الشعر، اولاً يحصل المريض على استراحة بعد كل تلك الخطوات التي تأخذ ما يقارب من 4 إلى 5 ساعات و من ثم يعود المريض إلى غرفة العمليات و يقوم الطبيب المتخصص بإكمال الخطوات و اتمام الخطوة الأخيرة التي تتمثل بزرع البصيلات الشعرية في الثقوب المخصصة التي تم احداثها، و تتطلب هذه العملية جهدا كبيرا في التركيز و دقة عالية لزرع بصيلات الشعر في أماكن ملائمة و بطرق سليمة و باتجاه صحيح و بعمق مناسب ،و ذلك لضمان نمو الشعر بطريقة صحية و صحيحة ومماثلة تماماً للشعر الأصلي للمريض.

تقنيات عملية زراعة الشعر في تركيا

مع تطور العلوم والتكنولوجيا توصل الطب الى العديد من التقنيات المتبعة في زراعة الشعر التي تمكنت من منح المريض نتائج مضمونة ومظهر شعر طبيعي.

تقنية FUT:

تعتبر هذه التقنية من أقدم التقنيات المتبعة في تركيا، تعتمد على مبدأ إزالة شريحة من المنطقة المانحة وتحويلها الى العديد من الوحدات الفردية باستخدام أساليب التشريح المجهري وتنظيفها من بقايا طبقات الجلد ومن ثم زراعتها في الثقوب المحدثة في المنطقة المصابة بالصلع
ميزات تقنية FUT

  • بما انها تعتمد على إزالة شريحة من البصيلات الشعرية من المنطقة المانحة فهي تقوم بتوفير الوقت
  • السماح بحصد عدد كبير من البصيلات لانها تعتمد على مبدأ الشريحة
  • قلة تكلفتها بسبب توفير الوقت

         سلبيات تقنية FUT:

  • احداث العديد من الندبات في فروة الرأس لأنها تعتمد على قص شريحة من المنطقة المانحة
  • دقة هذه التقنية تكون أخف من غيرها من التقنيات لانها تعتمد على مبدأ إزالة شريحة كاملة من البصيلات
  • تقنية FUE: تعتمد هذه التقنية على اقتطاف البصيلات الشعرية من المنطقة المانحة وزراعتها في الثقوب المحدثة في منطقة الصلع وربط البصيلات مع الشعيرات الدموية لتتم تغذيتها، تحتاج هذه العملية الى دقة عالية و كفاءة كبيرة من قبل الأطباء لأنها تعتمد على مبدأ إزالة كل بصيلة شعرية على حدا و تعتبر هذه التقنية من احدث الطرق في زراعة الشعر في تركيا، و قد تم تطوير هذه التقنية لتصبح اكثر دقة و سميت:
  • تقنية Micro FUE هذه التقنية تناسب معظم حالات الصلع لأنها تقوم على زراعة عدد كبير من البصيلات الشعرية بالإضافة إلى أنها تعد من أحدث الطرق المتبعة في تركيا لزراعة الشعر حيث تتميز بآثار جانبية ضعيفة وتعتمد على انتزاع الشعر من أماكن تواجد الشعر الغزير إلى المناطق المصابة بالصلع بواسطة آلة حادة و دقيقة تدعى Micro Punch و هي تحتاج إلى خبراء متمكنين يقومون بوضع هذه البصيلات بطريقة صحيحة و من ثم يتم ربطها مع الشعيرات الدموية و تحفيز الجذور الشعرية على النمو و قد تصل عدد البصيلات المزروعة إلى 4500 بصيلة، تتميز هذه الطريقة بالتقليل من كمية الهدر للبصيلات الشعرية.

لم يتوقف الطب عند هذا الحد بل طور تقنية FUE لتصبح أكثر فعالية من خلال فصل شريحة من المنطقة المانحة وزراعتها مباشرة في المنطقة المصابة بالصلع و تسمى:

  • تقنية DHIهذه التقنية تتم دون استخدام مشرط جراحي، وتتم بواسطة آلة خاصة دقيقة جدا تعتمد على فصل شريحة من المنطقة المانحة دون الحاجة الى حلق الشعر لذا فهي تقنية ملائمة جدا لـ عملية زراعة الشعر للنساء، ولا ينتج عن هذه التقنية مضاعفات كحدوث نزيف أو ندبات وهذا ما يجعلها متميزة للعديد من الأشخاص، ان هذه التقنية تقنية غير جراحية تمنح الشخص العودة السريعة الى حياته اليومية كما تتميز بقدرتها على التخفيف من نسبة هدر البصيلات و هي تعتمد على قوة البصيلات الشعرية في المنطقة المانحة سواء كانت المنطقة المانحة من فروة الرأس او من احدى مناطق الجسم، هذه التقنية لا تعتمد على طبيعة الجلد لذا فهي ممكنة لزراعة الشعر في المناطق المصابة بالحروق او الجروح، هي ملائمة لكافة عمليات زراعة الشعر كزراعة الحواجب و زراعة الذقن.
  • تقنية OSLلا يتوقف التطور الطبي عند حد معين و انما يسعى دائما للأفضل، لذا تم ابتكار تقنية القنوات المائلة التي تتم بواسطة شفرات دقيقة جداً تختلف مقاساتها لتناسب مختلف أنواع البصيلات، هذه التقنية تأتي بعد خطوة نزع البصيلات، لذا فهي قد تكون مكملة لأحد التقنيات الأخرى سواء كانت تقنية الاقتطاف أو تقنية الشريحة، تساعد هذه التقنية على نمو الشعر بعمق و اتجاه صحيح و تأمين بيئة مناسبة لنمو الشعرة.

ميزات تقنية OSL:

  1. السماح بزراعة عدد كبير من البصيلات وذلك تبعا للمنطقة المانحة
  2. القدرة على تثبيت جذر الشعرة لأن القناة المفتوحة تكون تماما بقياس الجذر مما يساعد على تثبيته بشكل قوي.
  3. تعطي مظهراً طبيعيا للشخص المتأثر
  4. الشقوق التي تسببها تكاد لا تظهر بسبب صغرها وسرعتها على الالتئام.

تقنية ICE CRAFT: هذه التقنية تعتمد على حفظ البصيلات من خلال تجميدها لإبقائها حية لأكبر فترة ممكنة، حيث يقوم الكادر الطبي بانتزاع البصيلات من المنطقة المانحة ووضعها في حافظة مجمدة لزراعتها فيما بعد بالثقوب المحدثة في المنطقة المصابة بالصلع، يتم حفظ هذه البصيلات ضمن سائل مغذي يخوي على منشطات قوية مما يجعل الشعرة تصبح أقوى و ذو كثافة اكبر و من بعدها يتم زراعة البصيلات بإحدى الطرق المتبعة، تتميز هذه التقنية بمنح الطبيب فترة راحة يستطيع من خلالها استعادة الجهد الذي فقده خلال فترة اقتطاف البصيلات، لكن يجب الانتباه الى حفظ البصيلات في حافظة ذو نسبة تجميد مستقرة.

  • تقنية ARTAS :

هذه التقنية تتميز بوجود جهاز حديث ومتطور يعمل بمبدأ الأذرع الآلية التي تقوم بنزع البصيلات الشعرية بدقة وسرعة متناهية ووضعها في سائل مغذي للحفاظ عليها ومن ثم زراعتها بشكل متناسق مع شكل الشعر الطبيعي، تتميز هذه التقنية بالتقليل من نسبة الهدر للبصيلات بالإضافة إلى انعدام وجود الندبات والشقوق.

تواصل معنا الآن


عملية زراعة الحواجب:

تتم هذه العملية بإحدى التقنيات السابقة وخاصة تقنية FUE و هي ملائمة لكلا الجنسين

ماهي عملية زراعة الحواجب؟ تعتمد هذه العملية على مبدأ انتزاع البصيلات الشعرية من المنطقة المانحة (وراء الرقبة) و زراعتها في منطقة الحواجب، حيث يتم اقتطاف كل شعرة على حدى و وضعها في سائل مغذي و من ثم زراعتها في الثقوب المحدثة، و تتسم هذه العملية باستمراريتها و بديمومتها، دون الحاجة الى اللجوء الى رسم الحواجب بمستحضرات التجميل أو بواسطة التاتو.

ما اهمية عملية زراعة الحواجب؟ تأتي أهمية الحواجب من كونها سر من أسرار الجمال، اضافة الى قدرتها الكبيرة على حماية العيون من العرق وأشعة الشمس والغبار، كما انها سمة من سمات التواصل الجسدي للتعبير عن احساسنا بالغضب او التوتر او الحزن او الفرح.

 أسباب زراعة الحواجب؟

هناك عدة أسباب تدعونا لزراعة الحواجب ومنها:

  • اضطرابات هرمونية تؤدي الى تساقط شعر الحواجب مما يستدعي الشخص المتأثر الى اللجوء الى عملية زراعة شعر الحواجب، وهذه العملية تتم بعد معالجة الاضراب الهرموني.
  • فقدان الحواجب نتيجة الحروق او الحوادث.
  • تساقط شعر الحواجب نتيجة التعرض لضغوط نفسية تؤثر سلباً على نمو شعر الحاجب
  • ضعف الجذور الشعرية للحاجبين وبالتالي ضعف نموهما
  • تكثيف شعر الحاجب
  • عوامل وراثية.

عملية زراعة الذقن لدى الرجال:

تتم عملية زراعة شعر الذقن بإحدى التقنيات التي تم ذكرها سابقاً وفقا لحالة المريض

اهتم الشباب في الآونة الأخيرة بتربية شعر ذقونهم لما يكسبهم من مناظر رجولية تمنحهم الهيبة و الوقار فكان التوجه كبيراً نحو عمليات زراعة الذقن لأولئك الذي يعانون من وجود مناطق فارغة في ذقونهم او لأولئك الذين يعانون من عدم نمو شعر ذقنهم بالمطلق، الا أن التوجه أحيانا لمثل هذا النوع من العمليات ينم عن رغبة الشخص في تغطية بعض الجروح أو الندبات المزمنة او التشوهات، و كان هذا التوجه للعديد من الشباب الى مراكز زراعة الشعر في تركيا لما تمتلكه مراكزها من تقنيات متطورة و أجهزة محدثة و كوادر طبية متمكنة و ماهرة.

أولاً: الاختلاف بين عملية زراعة الشعر في فروة الرأس وزراعة شعر الذقن:

هناك اختلاف بين جذر الشعرة في الذقن وفي فروة الرأس، حيث أن جذر الشعر في الذقن ينمو بشكل فردي حيث تكون كل وحدة شعرية مؤلفة من شعرة واحدة في معظم الحالات، كما ان الهرمون المسؤول عن نمو شعر الذقن(الأندروجين)زيادة افرازه تسبب تساقط شعر فروة الرأس، بالإضافة الى المسببات الوراثية التي تؤثر على نمو شعر الذقن والتي تختلف عن المورثات المسؤولة عن نمو شعر فروة الرأس.

ثانياً: العوامل التي تؤدي الى فقدان شعر الذقن:

  • أسباب وراثية: قد تكون الجينات الوراثية لدى الشخص هي التي لعبت دوراً في فقدانه لشعر ذقنه لذا عليه أن ينظر الى ماضي عائلته
  • التشوهات الناجمة عن الحروق، أو الجروح الناجمة عن الحوادث، او العمليات الجراحية.
  • داء الثعلبة الذي يصيب مناطق متفرقة من ذقن الوجه
  • الاصابة بأحد الامراض الفطرية.

ثالثاً: مناطق زراعة شعر الذقن:

  • منطقة الذقن الامامية
  • منطقة الخدين
  • منطقة الفكين
  • منطقة السوالف
  • منطقة الشوارب
  • منطقة شعر الرقبة

نصائح ما قبل وبعد زراعة الشعر في تركيا

لأن سلامتك تهمنا،  صحتك هي الدعامة التي ستستند عليها لذا سنقدم لك بعض النصائح التي عليك اتباعها لضمان سير العملية بشكل جيد

إن مدة عملية زراعة الشعر في فروة الرأس ستأخذ يوماً كاملاً من وقتك، ستستغرق العملية ما بين 7 -9 ساعات، بالإضافة إلى التحضيرات المسبقة التي ستأخذ بعض الوقت أيضاً.

أما عملية زراعة الحواجب تستغرق من 2-3 ساعات.

نصائح قبل اجراء زراعة الشعر في تركيا

نصائح قبل 15 يوما من اجراء العملية

نحن نسعى دائماً إلى الأفضل و إلى تجنيب مرضانا أقل خطورة ممكن أن يتم التعرض لها لذا نطلب منهم اتباع النصائح التالية:

  • الاكثار من تناول الأغذية التي تحتوي على فيتامين C و قد تدعم أيضاً بتناول أقراص فيتامين C حيث أن هذا الفيتامين يساعد على انتاج الكولاجين و البروتين في الجسم و هو ضروري لالتئام الجروح و يساعد في تخثر الدم .
  • التوقف نهائياً عن تناول الأدوية التي تحتوي على اسبرين أو أيبوبروفين
  • التوقف عن تناول الأعشاب مثل ( الشاي الاخضر , الثوم )
  • التوقف عن تناول فيتامين E ، حيث أن هذه الأدوية و الأعشاب تقوم بمضاعفة نسبة حصول النزيف ، و بالتالي امتداد وقت العملية بالإضافة إلى زعزعة استقرار البصيلات الشعرية التي سيتم زرعها و لتجنب مثل هذه الامور يجب التوقف قبل فترة من بدء العملية عن تناول مثل هذه المواد .

نصائح قبل 7 ايام من اجراء العملية

عندما يقترب موعد العملية يجب على المريض أن يكن أكثر حذراً وحرصاً باتباع النصائح الموجهة له:

  • الابتعاد عن التدخين
  • الابتعاد عن تناول المشروبات الكحولية التي تسرع عملية النزيف.
  • التوقف عن استخدام مستحضرات الشعر التجميلية، وخاصة الأدوية التي تساعد على منع تساقط الشعر لأنها تسبب تزايد سرعة خفقات القلب وتؤدي إلى انخفاض ضغط الدم
  • اجراء فحوصات وتحاليل قبل اجراء العملية للتأكد من صحة الجسم وعدم تعرضه لأي نوع من الفيروسات التي قد تؤثر سلبا على صحة المريض وخاصة أمراض الكبد والفشل الكلوي والسكري وضغط الدم
  • الابتعاد عن الجهد البدني وتوقيف جميع الأدوية ومشروبات الطاقة

نصائح في يوم اجراء العملية 

على المريض أن يتحلى بالقوة ويؤمن بقدرة الكادر الطبي والمركز على إنجاح العملية وعليه في هذا اليوم أن يرتدي قميصا مريحا يتم نزعه بسهولة والتوقف عن تناول المنبهات مهما كان مصدرها وتناول وجبة افطار صحية غنية بالفيتامينات والبروتينات المغذية

نصائح ما بعد اجراء العملية

هل تنجح العملية بمجرد انتهاء الطبيب من اجرائها؟

هنا يكون دورك في المحافظة على نجاح العملية

  • عدم التعرض للعوامل الجوية وخاصة في الفترة الاولى بعد اجراء العملية
  • عدم الاقتراب من المناطق المزروعة سواء بتسريح الشعر أو بلمسه او بغسله وخاصة في الفترات الأولى من اجراء العملية
  • النوم بطريقة صحيحة وجعل الرأس مرتفعا على وسادة هوائية.
  • استخدام قطعة من الثلج على منطقة الجبهة كل ساعة تقريباً وذلك لمنع حدوث تورمات على الجبهة
  • عدم لمس الضماد الموجود بعد اجراء العملية وسيقوم الطبيب بإزالته في اليوم الثالث.
  • في حال حدوث بعض الاحمرار أو التعرض إلى حكة فما عليك سوى الالتزام بالوصفات الطبية التي قدمها لك الطبيب وهذه الأعراض لن تدوم طويلاً وستزول بعد مدة أقصاها أسبوعين وفي حال حدوث أي مضاعفات عليك مراجعة الطبيب المشرف
  • سيتساقط بعض من شعرك في الأسابيع الاولى بعد اجراء العملية و هو أمر لا يتطلب الخوف حيث سوف يبدأ الشعر بالنمو بعد شهرين الى ثلاث اشهر من اجراء العملية.
  • الابتعاد عن اي مجهود بدني وخاصة الانحناء والقيام برفع الاشياء
  • الابتعاد عن التدخين والكحول والمنبهات في الفترة الاولى من اجراء العملية
  • بعد اسبوعين من اجراء العملية يتم غسل الشعر لمرة واحدة بالشامبو
  • يمنع القيام باي انشطة رياضية كالسباحة ورفع الاثقال والركض والى ما هنالك
  • يمكن ممارسة الجنس بعد مدة تتراوح من 15 إلى عشرين يوما من اجراء العملية
  • تستطيع غسل شعرك بعد ثلاث أيام من القيام بالعملية شرط ألا تقترب من المناطق المزروعة والاكتفاء بغسيل المناطق المانحة ولكن بشكل دقيق وناعم وبالحذر من الاقتراب من المناطق المزروعة وذلك ليتم ترطيب فروة الرأس وبالتالي مساعدة البصيلات على النمو دون الاقتراب المباشر منها.

تكلفة عملية زراعة الشعر في تركيا:

تختلف الأسعار بالنسبة لعمليات الزراعة في تركيا وفقاً للمعايير التالية:

  • التقنية المتبعة في عملية زراعة الشعر في تركيا: تختلف التكلفة تبعاً للتقنية المتبعة والأجهزة المستخدمة في هذه التقنية حيث تتفاوت تكلفة زراعة الشعر في تركيا وفقا لاختلاف التقنيات
  • عدد البصيلات المزروعة: إن تكلفة زراعة الشعر في تركيا تتعلق بشكل أساسي بعدد البصيلات التي سيتم اقتطافها من المنطقة المانحة وزراعتها في المنطقة المكتسبة
  • كفاءة الكادر الطبي الذي سيقوم بإجراء العملية: إن التكلفة لزراعة الشعر في تركيا تعود إلى مهارة الطبيب المتمرس والخبرة التي يمتلكها إضافة إلى جودة العمل الذي يقوم به وقدرته على اختيار التقنية الملائمة للمريض.
  • المنطقة التي سيتم زراعة الشعر بها: تختلف التكلفة تبعاً للمنطقة الرماد زراعة الشعر بها، حيث تختلف تكلفة عملية زراعة الشعر في فروة الرأس عن عملية زراعة الشعر في منطقة الذقن والحواجب، وتعتبر تكلفة زراعة الحواجب مرتفعة مقارنة بعملية زراعة الشعر في فروة الرأس أو في منطقة الذقن وذلك لانها تتسم بحساسيتها وبحاجتها الى دقة فائقة.
  • الخدمات الإضافية التي ستكون مرفقة بعملية زراعة الشعر: بعض من هذه الخدمات سيكون مجاني وبعضه سيتم اضافته الى التكلفة الاجمالية وذلك حسب كل مركز حيث تتضمن الخدمات الإضافية: شامبو طبي خاص بصحة البصيلات، كريم مرطب، وسادة هوائية بالإضافة إلى أن بعض المراكز قد تقدم خدمات اقتصادية تتعلق بمكان الإقامة.

وفي النهاية فإن تكلفة عملية زراعة الشعر في تركيا تتراوح ما بين 1500 دولار حتى 3000 دولار كحد أقصى مهما كان عدد البصيلات التي سيتم زراعتها كبيراً فإن المركز الطبي التركي سيتعامل معها كحالة صحية ومتكاملة.

شكراً لانضمامكم إلينا.

تواصل واتس اب